عدد الزوار الكلى : 1784883
25
فبراير
2018
محافظ البصرة: المحافظة لم تشهد اي نزاعات عشائرية تزامنا مع انطلاق عملية فرض الأمن
نشر منذ 10 شهر - عدد المشاهدات : 162

 البصرة / فنارنيوز

 أكد محافظ البصرة اسعد العيداني، ان المحافظة لم تشهد اي نزاعات عشائرية منذ اسبوع  تزامنا مع انطلاق عملية فرض الآمن، مشيرا الى ان البصرة تواجه مشاكل أمنية وبحاجة الى قوات لسد العجز تشكل بفعل العمليات العسكرية بالضد من داعش. 

 وقال العيداني في تصريح صحفي " إن” المحافظة عليها ديون متراكمة تصل الى 160 مليار دولار وتفاقمت الأزمة بعد إلغاء البترو دولار الذي كان يخصص بالسنوات السابقة بالإضافة الى تأخر الموازنة الاتحادية بسبب روتين وزارة المالية القاتل في تخصيص الاموال”، مبينا ان” المحافظة تعاني من مشاكل كبيرة أهمها البطالة والحلول تكمن بخطة خمسية لمعالجتها”. واضاف، ان” هناك أهمية لتفعيل الاستثمار في البصرة باعتبارها شريان العراق الاقتصادي ويجب ان تكون المنطقة التي ينطلق منها الاستثمار " مشيرا الى ان الاستثمار يجب ان يشمل الشركات النفطية المستثمرة بنفط المحافظة وهو منحها الدور لاعادة المنطقة الخضراء التي تحولت الى سوداء بفعل عوامل الاهمال والحروب والهجرة”.

وتابع العيداني  ان” زيارة رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي الاخيرة للمحافظة مهمة حتى لو كانت انتخابية لكنها تكمن في أهمية البصرة وقد تمت مناقشة عدة أمور أهمها مستحقات البصرة من البترو دولار وإدارة عدد من الحقوق النفطية فضلا عن الحد من النزاعات العشائرية التي تنطلق بالمحافظة بين الفينة والاخرى”.

وبين انه” منذ أسبوع تزامنا مع انطلاق العمليات العسكرية لفرض الأمن بالمحافظة لم يشهد اي نزاعات حتى الان " لافتا الى القاء القبض على 20 مطلوبا بمختلف الجرائم وهذا انجاز.

واشار المحافظ" الى ان مشكلة البصرة بالسابق هو العجز الكبير بعدد القوات والآليات بفعل العمليات ضد داعش واليوم عادت هذه القوات لتمارس دورها المهم”، مؤكدا انه” يجب حصر السلاح الموجود لدى العشائر لدى الدولة ومصادرة غير المرخص منها كما دعت هيئة الحشد الشعبي التي تعتبر جهة رسمية تابعة لرئاسة الوزراء لحصر السلاح الغير لدى دولة ومنع خروجه”./انتهى

 

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
التوقيت الان
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار
top