عدد الزوار الكلى : 1337044
18
يناير
2018
الأسرة الصحفية في البصرة تحتفل بالذكرى 129 لعيد الصحافة البصرية
نشر منذ 7 شهر - عدد المشاهدات : 126

 

البصرة / فنارنيوز

 احتفل فرع نقابة الصحفيين العراقيين في البصرة  اليوم الخميس بالذكرى 129 لعيد الصحافة البصرة بحضور وزير النقل كاظم فنجان الحمامي ومحافظ البصرة اسعد العيداني وعدد من اعضاء مجلس المحافظة  ومسؤولي الدوائر الحكومية والقيادات والوحدات العسكرية وحشد كبير من الصحفيين والإعلاميين والشخصيات السياسية والثقافية والأدبية"  في  قاعة المركز الثقافي النفطي.

والقى رئيس فرع النقابة عباس الفياض كلمة أشاد فيها بدور الصحافة البصرية منذ تأسيس اول صحيفة في عام 1889 ودورها الريادي وكذلك الشخصيات الصحفية التي كانت تشكل خارطة الصحافة العراقية وتأثيرها على الواقع السياسي والاقتصادي .وقال " ستبقى الصحافة البصرية صحافة وطنية حرة تعبر عن طموحات وتطلعات المواطن البصري من خلال نقل المعلومة والخبر بشكل حيادي .

وأشاد الفياض" بتضحيات الصحفيين الذي امتزجت دمائهم مع المقاتلين الإبطال في ساحة المعارك ضد كل من يريد الشر بالعراق وأهله.

وفي كلمة له قال وزير النقل كاظم فنجان الحمامي " إننا اليوم نشارك الصحفيين هنا في البصرة رجال الكلمة الحرة وكذلك نبارك لصحفي العراق هذا اليوم الذي نستذكر فيه الصحافة البصرية وما قدمته منذ البداية من صحف ومجلات ورجالات من الصحفيين المتوفين منهم والاحياء.مشيرا الى ان البصرة شهدت حقبة من الزمن علماء ومفكرين اغنوا الساحة باداعاتهم وعطائهم .

وأكد الحمامي دعم وزارته للصحفيين والمثقفين والأدباء  والكتاب في البصرة من خلال تقديم العون لهم في طبع مؤلفاتهم وبحوثهم مجانا في مجالات تتحدث عن البصرة وتاريخها وعن الموانئ وشط العرب.

ودعا الحمامي " إلى توخي الدقة في نقل المعلومة دون الاعتماد على قال وقيل وهذا جزء من التسقيط وهذا يؤثر على العملية السياسية وبناء البلد " لافتا ان الصحافة رسالة مهمة وإنسانية في كل جوانبها.

فيما قالت عضو مجلس المحافظة زهراء البجاري" نحيي فرسان الصحافة العراقية  في يوم عيد الصحافة البصرية وهم يحتفلون بالذكرى التاسعة والعشرين بعد المئة وهم يستذكرون بكل فخر صدور اول صحيفة بصرية وكانت تصدر باستمرار وتواصل محققة أهدافها في إيجاد صحافة حرة يعمل فيها مجموعة من الصحفيين البصريين.

وأضافت البجاري" اذ نهئى اليوم الصحفيين البصريين بعيد صحافتهم متمنين لهم دوام التقدم والازدهار لأداء رسالتهم المهنية في عراق حر .

وقدم عدد من الصحفيين الرواد منهم إحسان وفيق السامرائي ومحمد صالح عبد الرضا وعبد الأمير الديراوي" لمحات عن تاريخ الصحافي البصرية والصحفيين والصحف التي كانت تصدر في البصرة آنذاك.كما كرمت النقابة الصحفيين الشهداء والمتوفين منهم عرفان لماقدموه خلال مسيرتهم الصحفية.

وقدمت خلال الاحتفالية القصائد والكلمات التي حيت  عيد الصحافة البصرية كما قدم وزير النقل كاظم الحمامي ومحافظ البصرة واعضاء مجلس المحافظة وعدد من الدوائر الحكومية والمؤسسات العسكرية والشخصيات السياسية والثقافية باقات ورد لنقابة الصحفيين فرع البصرة بمناسبة عيد الصحافة البصرية./انتهى

 

 

 


صور مرفقة











أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
التوقيت الان
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار
top