عدد الزوار الكلى : 1677550
20
يونيو
2020
محافظ البصرة.. التظاهرات الأخيرة تقف خلفها شخصيات سياسية دون علم كُتلها
نشر منذ 4 شهر - عدد المشاهدات : 228

البصرة / فنارنيوز

 اكد محافظ البصرة المهندس "أسعد عبدالامير العيداني"، إن التظاهرات الأخيرة يقف خلفها شخصيات سياسية تسعى لتحقيق مكاسب خاصة.

وقال العيداني في تصريح صحفي: "إن التظاهرات الأخيرة التي شهدتها البصرة أوضحت أن الطامعين بالمدينة (كثر)، حاولوا التغرير بشريحة من الشباب"، مبينا  إنه "تأكد لنا وجود شخصيات سياسية ينتمون إلى كتل وأحزاب، ينفذون أجندات وخطط دون علم وموافقة الجهات التي ينتمون اليها".

وأشار إلى أن "البعض يحاول خلط الأوراق بنقله صورة مغايرة للحكومة الاتحادية في بغداد، أن هناك من يكره أو لايريد أسعد العيداني، متناسيا أن هناك نسبة كبيرة من البصريين تؤيد العيداني وتؤيد الأعمال التي بدأ في تنفيذها على أرض الواقع".

واوضح المحافظ ان "التظاهرات الأخيرة لم تكن تدعو لتحقيق خدمات أو مطالب عامة تخدم البصرة، بل تريد تحقيق مطالب خاصة لشخصيات سياسية، غررت بالشباب المندفع، والذي سيفهم واقع الحال بعد عام أو أكثر ويكون له موقف حقيقي".

وتابع العيداني أن "خطة مشاريع محافظة البصرة لعام 2019 شملت جميع مناطق المحافظة، حتى النائية منها، فحي شعبي في ناحية أم قصر تأسس عام 1973  تم شموله بمشاريع البنى التحتية، وهو شيء يدل على نجاح خططنا ومشاريعنا التي هي مشاريع أهل البصرة، وتحتاج بعض الوقت كي تنقل البصرة لوضع أفضل بكثير  من باقي المحافظات العراقية، منوها إلى أن هذه المشاريع ونجاحها قد استفز البعض ممن يريد تحقيق مصالح خاصة به دون التفكير بأبناء المدينة"./انتهى

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
التوقيت الان
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار
top