عدد الزوار الكلى : 1691698
28
مارس
2020
نقد بالاعتراف ...بقلم حسام علاء الموسوي/معهد الفنون الجميلة بصرة
نشر منذ 7 شهر - عدد المشاهدات : 406

هذا اللون من النقد هو فرع من فروع النقد الذاتي. أي انتقاد الذات من خلال الذات. ونموذجه الاعترافات الصريحة في الدعاء والتضرع والانكشاف التام أمام الله سبحانه وتعالى. وهذا نموذج من نماذج عديدة:

(الهي!... فلم أر مولى كريما أصبر على عبد لئيم علي يارب . إنك تدعوني فأولي عنك .  وتتحبب إلي فأتبغض إليك .  وتتودد إلي فلا أقبل منك كأن لي التطول عليك . فلم يمنعك ذلك من الرحمة لي والإحسان إلي. والتفضل علي بجودك وكرمك . فارحم عبدك الجاهل. وجد عليه بفضل إحسانك. إنك جواد كريم ).

فالأدعية الاعترافية بالذنوب والمعاصي بين يدي الله تطرح نقاط السلب بقوة نقدية لمثالب النفس ومعايبها. ولذا جاء في الحديث:(المؤمن نفسه ظنون عنده) أي يتهم نفسه دائما . وذلك هو قوله تعالى على لسان زليخة امرأة العزيز (وما أبريء نفسي إن النفس لأمارة بالسوء إلا مارحم ربي) انها لاتكفي بنقد زوجها لها . أو نقد النساء الأخريات. أو نقد الملك في جلسة القضاء التي اعترفت فيها زليخة بخطئها . وإنما تنتقد نفسها بنفسها.

إن الأدعية التي تقدم اعترافات الخاطئين المذنبين. تقول لك . لاتزك نفسك . بل انقدها وحاسبها حسابا عسيرا. (فلا تزكوا أنفسكم هو اعلم بمن اتقى ).

قيل للحكيم (ذيوجانس الكلبي) الناسك؛

_ منذ متى تكسب الفضائل؟

قال: مذ بدأت بتوبيخ نفسي !

اي بنقدها نقدا جريئا وصريحا. وتصور صحيح لما هو الصواب وماهو الخطأ.

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
التوقيت الان
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار
top