عدد الزوار الكلى : 208085
27
سبتمتبر
2019
إستياء شعبي على قرار نقل وتجميد الساعدي داحر الإرهاب
نشر منذ 4 اسابيع - عدد المشاهدات : 136

فنار نيوز / البصرة

أثار قرار نقل الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي قائد قوات مكافحة الارهاب الى إمرة وزارة الدفاع رفضاً واسعاً في برامج التواصل الإجتماعي  لما قدمه هذا الضابط الميداني ولثمانية وثلاثين عاماً من العطاء العسكري الستراتيجي في جبهات القتال كان آخرها ومازال محاربة عصابات داعش الإرهابية وخلاياها النائمة .

وصدرت هاشتاكات متعددة لرفض نقل الساعدي مستغربين صدور هكذا أمر من وزارة الدفاع بينما عائدية جهاز مكافحة الإرهاب إلى مكتب رئيس الوزراء الأمر الذي ترك إستفهامات عديدة تحتاج إلى إجابات قانونية شافية .

وفي إتصال هاتفي لإحدى القنوات العراقية مع الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي أبدى الأخير إستغرابه وإمتعاضه من هذا الأمر الصادر من وزارة الدفاع والذي يعدّه إهانة وعقوبة لتأريخه العسكري المحمّل بالإنجازات المشرفة من أجل بلده .

وأشار الساعدي إلى أن رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي كان قد عرض عليه وزارة الدفاع لكنه رفض ، كونه ضابطاً ميدانياً  ولديه عمليات عسكرية قائمة للقضاء على خلايا داعش التي بدأت تنشط مؤخراً .

وفضل الساعدي التقاعد على تنفيذ امر نقله الى إمرة وزارة الدفاع في إتصال له مع القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الذي وعده بالنظر في الأمر الصادر عن وزارة الدفاع .

وليس بعيداً يرى القيادي في تحالف سائرون صباح الساعدي اجراءات الحكومة بنقل القادة العسكريين الأبطال في جهاز مكافحة الارهاب الى الإمرة في وزارة الدفاع إساءة كبيرة وجريمة لا تغتفر بحق انتصارات التحرير ، وهو ما نقلته إحدى وكالات الأخبار عنه .

بينما  قال رئيس تيار الحكمة عمار الحكيم أن تجميد قائد قوات مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي  يبعث رسالة مغلوطة عن إدارة الدولة خلال تغريدة له في تويتر أشار فيها إنه "من منطلق افتخار الشعوب بصانعي انجازاتها ، من حقنا ان نستغرب قرار تجميد الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي الذي تشهد له سوح الوغى في مشوار دحر الارهاب الداعشي لصولاته واقدامه وشجاعته حتى كان في طليعة من حررها من دنس الظلاميين".

  

 

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
التوقيت الان
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار
top