عدد الزوار الكلى : 2397127
17
فبراير
2019
قنصل دولة الكويت في البصرة يبحث مع مدير قصر الثقافة بالمحافظة التبادل الثقافي بين مثقفي الجانبين واقامة أسابيع ثقافية في شتى المجالات
نشر منذ 3 شهر - عدد المشاهدات : 190

 يالبصرة / فنارنيوز

بحث القنصل العام لدولة الكويت في البصرة أبداح مقعد الدوسري " اليوم الاحد مع مدير قصر الثقافة  والفنون في البصرة عبدالحق المظفر" التبادل الثقافي بين مبدعي ومثقفي دولة الكويت ومدينة البصرة واقامة أسابيع ثقافية في شتى المجالات .

وقال الدوسري خلال زيارته القصر اليوم الأحد الى القصر " ان الثقافة شيء مهم جدا في حياتنا وبشتى التفاصيل والمضامين التي تتبعها هذه الكلمة الكبيرة " لافتا فبالثقافة تبنى الحضارات وتتطور الأمم وتكبر مساحات العطاء ، ويتبدد الجهل ويحلّ النور بدلا من الظلام ، وهذه أمور لابدّ منها في الحياة بشكل عام.

وأضاف الدوسري " قبل أن أزور هذا الصرح الثقافي المهم عرفت الكثير عن فعالياته وكنت سعيدا بأنشطته الثقافية المتنوعة ، مشيرا فأنتم جميعا في هذا المكان تعايشون الثقافة وتنشرونها وتهتمون بها من خلال تخصصكم بهذا المجال واهتمامكم به .

وأكد القنصل "سأحضر وبكل محبة واحترام الى أنشطتكم بقصر الثقافة ويسعدني جدا حضوري هذا ، فجميل ان نرى ثقافة التسامح والمحبة والسلام وقبول الآخر ، وكل أمر مثل هذا يبدد الظلام ويفتح أبواب الخير أمام الجميع ، وبه تنير الظلمات وتتفتح العقول ، ومثلما يقول المثل الشعبي ( الجاهل عدو نفسه) وكلنا نفرح عندما نزرع قيم التسامح والفضيلة .

وتابع الدوسري يمكنني أن أقول أنكم بهذه التوجه الثقافي تنشرون النور وهي مهمة غير اعتيادية لاينجح فيها الا الموظف الذي يتعلق بهذه المهمة التي تتطلب جهدا لايحدد بوقت" مبينا  لقد عرفت ان قصر الثقافة هنا في البصرة يعمل بشكل متواصل تقريبا بسبب تعدد الأنشطة فيه وهذه خطوة مباركة لخدمة الثقافة والمثقفين حيث تنشرون كل شيء يخدم الامة من أجل تقدمها وهذا التوجه النبيل يأتي دائما بالخير ، وأنتم بهذا كلّه مشاعل تنيرون الطريق .

واوضح " ان هناك ضرورة مهمة تقع على عاتق المثقفين وهي التعامل مع الشباب عبر الوسائل التثقيفية والتوعوية المتاحة وعلى شتى الصعد " لافتا الى ان الشباب هم أطفال الأمس، وعماد الحاضر، وقوة المستقبل، ويُعتبرون الركيزة الأساسية في تقدّم وبناء كلّ مجتمع، فهم يحملون بداخلهم طاقات وإبداعات متعددة، يحرصون من خلالها على تقديم الأفضل للمجتمع الذي يعيشون فيه.

واطلع بعد ذلك القنصل الكويتي  أبداح مقعد الدوسري على معالم قصر الثقافة وأستمع الى شرح مفصل من مدير قصر الثقافة عن تاريخ بناء القصر والمواد الداخلة في بنائه وهو الذي يعود تاريخه الى أكثر من 100 سنة كما اطلع على الجناح الخاص بمركز ثقافة الطفل التابع الى قصر الثقافة وأهم الأنشطة والفعاليات الي يقدمها هذا المركز في مجال تهيئة العديد من المستلزمات التي تنمي الطفل وتسهم في الارتقاء بقابلياته وقدراته ومنها تعليم الرسم والخط والموسيقى والأعمال اليدوية مع تهيئة مكتبة شاملة لما يحتاجه الطفل من كتب ومجلات هادفة مع وجود مكان مريح للمطالعة ./انتهى

 

 

 

 


صور مرفقة







أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
التوقيت الان
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار
top