عدد الزوار الكلى : 2257531
11
فبراير
2019
رئيس هيئة المنافذ " ان سبب تأخير بناء وتطوير منفذي "الشلامجة وسفوان" هو الفساد الذي مازال مستشريا
نشر منذ 2 شهر - عدد المشاهدات : 73

البصرة / فنارنيوز

 بحث رئيس هيأة المنافذ الحدودية الدكتور كاظم العقابي ، اليوم  مع محافظ البصرة المهندس اسعد العيداني ، سبل الارتقاء بعمل المنافذ الحدودية في البصرة والنهوض بالواقع الخدمي فيها ، معرباً عن امله بتعاون الحكومتين في المحافظة مع هيأة المنافذ الحدودية.

و أكد العقابي في بيان ان التأخير واضح في بناء وتطوير المنافذ بما يخص منفذي "الشلامجة وسفوان"  و السبب هو الفساد و هو مازال موجوداً ، مشيرا الى ان زيارتنا لبحث كيفية تطوير هذه المنافذ و اسباب تخلفها واضحة ، لأنها اُحيلت الى مقاولين لم يلتزموا من خلال العقود التي ابرمت معهم  "  مبينا " كانت نسبة الأنجاز في منفذ الشلامجة %0 بالمئة على الرغم من أن المقاول قد أستلم السلفة التشغيلية ، أما بالنسبة لمنفذ سفوان فقد كانت نسبة الأنجاز هي %17 .

واوضح العقابي "ان هذه المنافذ قد احيلت بالأصل كعقود من مديرية العقود في وزارة الداخلية بعد الأحداث (شركات الخدمة) قد توقفت هذه المشاريع بعد قرار مجلس الوزراء المرقم 347 و الآن بعد صدور قرار قانون موازنة 2018 و التي خصصت المادة 18 من القانون  "تخصيص %50 من واردات المنافذ الحدودية" الى المحافظة على  أن تخصص منها لتطوير المنافذ ومقترباتها و مشاريع المحافظة.

لافتا الى ان حضورنا و اجتماعنا اليوم مع المحافظ لغرض التفاهم و تطوير المنافذ على ضوء الواردات التي تحققت من المنافذ والاتفاق على زيادة مساحة منفذ الشلامجة من (96 دونم) الى (340 دونم ) و قد تكفل المحافظ بتمويل هذا المشروع .

من جانب أكد العيداني على " مناقشة مواضيع عدة و تم التركيز على موضوع منفذي الشلامجة وسفوان " مبيناً ، ان المحافظة تملك تسع منافذ حدودية "كما تم الاتفاق مع رئيس هيأة المنافذ على بناء منافذ جديدة في البصرة تليق بالعراق و زيادة ساحات التبادل التجاري للحاجة الماسة لها،

و أضاف العيداني"  فيما يخص منفذ سفوان "سنعمل على مخاطبة المقاول الذي تأخر في عملة السابق في المنفذ واليوم الاموال قد توفرت و على المقاول ان يعاود العمل " ملوحا في حال رفض بهذا الاتجاه سيتم حسم قضية الدعوى و سحب العمل و أعادة بناء المنفذ " مبينا وان كانت الارض اقل مساحة من منفذ الشلامجة سيتم استملاك اراضي اخرى لتخدم التجارة و انسيابية دخول البضائع وللمحافظة بشكل افضل./انتهى


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
التوقيت الان
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار
top