عدد الزوار الكلى : 1782467
21
سبتمتبر
2018
جدل بين الأوساط الرسمية والشعبية في البصرة بإنشاء سدة ترابية على شط العرب محذرة من إلحاق اضرر كبير بالمحافظة
نشر منذ 3 شهر - عدد المشاهدات : 104

 البصرة / فنارنيوز/ تقرير

 أثأرت تصريحات بشأن الإجراءات التي ستتخذها الحكومة المحلية في البصرة بإنشاء سدة ترابية على شط العرب لمعالجة مشكلة ارتفاع نسب الملوحة في المياه.جدلا بين الأوساط الرسمية والشعبية محذرة من إلحاق ضرر كبير بالمحافظة.

ووصف عضو مجلس محافظة البصرة  رئيس لجنة الخدمات "جواد عبد العباس الإمارة " الإجراءات التي ستتخذ بإنشاء سدة ترابية على شط العرب " بـ " الكارثة " في حال إنشائها في جزيرة السندباد الواقعة على شط العرب.

وذكر الإمارة" الجمعة " نحن أكدنا مرارا وتكرارا وباستشارة أصحاب الخبرات بان عمل السدة على شط العرب غير ناجح ولا يمكن أن  يحقق مبدأ الفائدة والجدوى الاقتصادية العالية من إنشائها في هذا المكان"  لافتا  إلى  أن الأصلح لذلك يكون في منطقة ابو فلوس  وبشهادة الخبراء .

وأضاف " ناقشنا هذا الموضوع مع خبراء في هذا  الاختصاص  " وأكدوا بأن موضوع السد المطاطي فاشل ولايصلح . لان ضغط المد والجزر سيؤثر على الكونكريت بقوة ضغط الماء فكيف يتحمل السد المطاطي ذلك  .

وشدد الإمارة  بالقول"ان إنشاء سدة  ترابية على شط العرب فتلك كارثة " مبينا"  انه لابد من إنشاء سد حديدي محكم فيه قابلية الفتح والغلق الملاحي كهربائيا أسوة  بالسدود العالمية التي لا تقطع الملاحة فيها .

وقالت عضو مجلس محافظة البصرة أنوار الاجودي" إن قرار مجلس المحافظة بخصوص إنشاء سد كان بحسب الدراسة الإيطالية كمقترح بان يكون في ابو فلوس  ،مشيرة الى أن الحكومة الاتحادية ووزارة الموارد المائية لديهما إصرار واضح بإبقاء البصرة على حالها الكارثي. وهذا يوضح مدى الفشل النابع من الحكومة الاتحادية ووزارة الموارد المائية تجاه عدم معالجة ازمة المحافظة .

وأوضحت" الاجودي " في بيان صحفي "" نحن نستغرب من طرح بعض المسؤولين لمقترحات لمعالجة الملوحة في شط العرب من خلال إقامة سد ترابي قرب جزيرة السندباد ، مبينةً ان هذا الأمر ليس قرار مجلس المحافظة وما طرحه المجلس منذ سنوات طويلة هو إنشاء سد في ابو فلوس .

وتابعت" الاجودي ان هناك مقترحات مقدمة من قبل مختصين وهو كحلول مؤقتة بشكل تدريجي لمعالجة  المد الملحي من خلال بناء سد مطاطي متنقل لأسابيع محددة قرب جزيرة السندباد وفيما بعدها الى المعقل وبالتدريج للحفاظ على الاطلاقات المائية .

واضافت " الاجودي كانت هناك محاضرة شارك فيها مجموعة من الأساتذة من محافظتي ميسان والبصرة  والحشد الشعبي ومركز علوم البحار وشركة ابن ماجد ورئيس هيئة المستشارين في مجلس الوزراء قدمت خلالها  دراسات خاصة بمياه شط العرب وتم خلالها الاتفاق  بالعمل المتوازي بين الهويس الذي سوف ينفذ بابو فلوس باعتباره يختلج إلى فترة طويلة وتم البدء بالتصاميم لغرض تنفيذه من قبل شركة ابن ماجد التابعة لوزارة الصناعة والمعادن .

فيما أوضح  رئيس نقابة المهندسين الزراعيين في البصرة علاء البدران  "  أن إقامة السد الترابي في مكان أعالي شط العرب  قرب السندباد ستلحق بالبصرة أضررا بيئية كبيرة وسيؤدي  ذلك إلى الإبقاء على اللسان الملحي وعلى تملح مياه شط العرب بالكامل من مركز البصرة ونزولا الى رأس البيشة اقصى جنوب الفاو.

 لافتا ان ذلك سيؤدي إلى عدم تحسن الوضع الزراعي وتضرر الأراضي الزراعية ضررا جسيما" وخسارة مليوني نخلة قيمتها السوقية حوالي ٢٠٠٠ مليار .

وأشار البدران إلى تضرر المزارعين الذين يعتمدون على الزراعة البسيطة للخضر والأعلاف والثمار وتضرر عشرات مشاريع الإسالة على الأنهر المتفرعة من شط العرب وكذلك المشاريع الكبيرة على شط العرب.فضلا عن  تضرر منظومات المياه للمصانع في خور الزبير.

إلى ذلك اكد الحاج أبو ياسر مسؤول هيئة الحشد بالبصرة في تصريح " أن جهد الحشد الشعبي الهندسي سيعمل في الأماكن التي تخدم المواطن البصري " ونحن على تنسيق عال مع الجهات الحكومية والمعنية في موضوع إنشاء السدة الترابية  وفي المكان المناسب وسيتم الاتفاق عليه " لافتا إلى أن هناك اجتماعا سيعقد مع محافظ البصرة بهذا الصدد للوصول الى حلول من شأنها أن تسهم في حل الأزمة.

وكان رئيس مجلس المحافظة وكالة وليد كيطان  أوضح في تصريح صحفي " ان  حكومة البصرة المحلية بالتعاون مع الحشد الشعبي ستقوم بإنشاء سدة ترابية على شط العرب بالقرب من جزيرة السندباد والتي تفصل المياه المالحة عن الصالحة  لتحسين نوعية المياه الواصلة إلى مناطق شمال البصرة بدأ من منطقة الكرمة مرورا بناحية الهارثة وانتهاءً بناحية الدير.

وتشهد محافظة البصرة ازمة في ملوحة المياه وتلوثها مما أصاب عدد كبير من المواطنين بحالات تسمم وإسهال ومغص معوي نتيجة تلوث المياه./انتهى



صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
التوقيت الان
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار
top