عدد الزوار الكلى : 1800875
4
يوليو
2018
ايها الشط الخالد..عبد الامير الديراوي/ البصرة
نشر منذ 5 شهر - عدد المشاهدات : 180

عندما تضيق بي الدنيا 
على سعتها ويضيق صدري 
بالهموم ألجأ اليك ايها 
الشط فتمنحني الهدوء والطمئنينة 
أشكو إليك حالي وما يحل بي 
وبرغم صمتك أجدك صادقا معي 
فالنسائم العذبة المنسابة والمارة 
بمياهك تحيل المكان الى جنينة 
جميلة تجعلني أهفو الى 
ضفافك كل حين فتزف لي بشائر 
تولد في الضمير وتبعد عن 
القلب من هو ضامر للسوء 
دامت شواطئك الحبيبة قريبة
الى قلبي ألتمس فيها الشوق 
والصفاء فاودعتك إسراري 
وقصائدي وهمساتي الدافئة 
وأعطيتني العطر وأصوات
أسراب القطا والنوارس .
دمت خالدا شطنا .


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
التوقيت الان
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار
top